بالله الفخر - ...........?
 

كُنْ مُسْلِماً
اكتب تعليقك هنا
إلى الشباب المسلم ..
القران الكريم
الشيخ خالد بن محمد الراشد
مشايخ و علماء و دعاة
فضيلة الشيخ محمد حسان
برامج الفضائيات
مرئيات
الأناشيد
أدعية مسموعة
الجنة و المصير قبسات ونسمات من قناة الناس
الشيخ محمد حسين يعقوب... ذنوب وتوبة وحجاب
الدعاء
الجنة تنادي
محاضرة بعنوان أمي
رسالة إلى محب الغناء
أذكار اليوم والليلة
فلاش أذكار الصباح والمساء
الأربعين النووية
سلاسل وألبومات:
الشيخ ناصر بن عبد الرحمن الحمد
العريفي
همسة
للنساء فقط
صورة رائعة
التميز يا شباب
البداية والنهاية
موقع العفاسي
قراءة خاشعة للشيخ محمد ايوب حفظه الله
موقع البطاقة
فضائل سورة الإخلاص
فضيلة سورة الفاتحة
...........?
أحاديث وردت في فضل القرآن الكريم
الإعجاز العلمي
السلام عليكم
جميل جدا
الجديد...
الله يحبك
دروس
دروس 2
مشاهد وعظات أمام بوابة الآخرة
تلاوات رمضانيه
هداية غريبة
نونية ابن القيم
تصفح القران الكريم
فلاشات إسلامية روعة لكل مسلم مؤمن
إليك
الرحيل
موقع جميل
مميز
فلاشات رائعة
مقاطع
مواقع إسلامية
إستراحة الشيوخ
حمير اليهود
مقاطع مأ ترة
أخترنا لكم
اخترنا لك
موقع الشيخ محمد سعيد رسلان
الشيخ العلامة المحدث أبوإسحاق حفضه الله
الشيخ محمد الصاوي

ألا تحبون أن يغفر الله لكم..............................................
 
 
 

أيها الإخوة والأخوات: إنه لِمّما يدمي القلب ويدمع العين ما نراه من الاجتراء على حرمات الله من كثير من المسلمين ومع الأسف الشديد .

        أجل !! لقد تساهل الكثيرون في المعصية ، وهانت على نفوسهم الذنوب ، فأصبح أولئك يعاقرون ما يسخط الله ويغضبه وكأن شيئاً لم يكن !! فإلى الله المشتكى وهو المستعان .

ومع تقدم إنسان هذا العصر مادياً وحضارياً تنوعت وسائل الإغواء والانحراف ، واجتالت الشياطين أكثر الناس فأغرقتهم في أوحال المعصية ، وأردتهم في حفر الخطيئة ، وزاد البعد عن الله الواحد الأحد الذي لم تنقطع نعمه ، ولم تنتهِ فضائله ؛  بل هي متتابعة تترى على عباده . فهل جزاء الإحسان إلا الإحسان ؟!!

          فيا من أطلق لنفسه العنان ، ولم يرعَ لله - تبارك وتعالى - حقاً :  إلى متى وأنت تقتات المعصية وتألفها ؟!!

 ألم يحن بعدُ وقت الرجوع إلى الله تبارك وتعالى ؟!

أما آن لك أنْ تنطرح بين يدي مولاك ؟!

 أما آن لك أن تفيق من سكرة الذنب ؟!

أيها السائر في طريق الهوى واللذة العابرة :رويداً رويداً. أتعرف الذي تعصيه ؟!

 أتعرف من تبارز بذنبك ؟!

إنه الله الجبار الذي بيده ملكوت السماوات والأرض !!

          أيها المسرف على نفسه : كفاك كفاك ...

آن لك أن تضع عصا الترحال , وأن تذرف الدموع الغزار ، دموع الندم على ما فات وسلف من الأزمان  الماضية ... على ما سلف من ذنوبك وخطاياك ...

 نعم ، آن لك أن تعترف بذنبك لربك وتقول بلسان النادم الأوّاب :

دعـنـي أنـوح عـلى نـفسي وأندبها           وأقـطع الـدهر بالتـذكـار والحـزنِ

 دعني أسـحُّ دمـوعاً لا انقـطاع لهـا             فـهـل عسى عـبرةٌ مـنها تخـلصني

  دع عنك عذلي يا من كنتَ تعــذِلني              لـو كنت تعلم ما بـي كنت تعذرنـي

 أنـا الـذي أغلق الأبــواب مجتهداً            على المـعاصي وعـــين الله تنـظرني

 يـا زلـةً كُتِـبـت في غفـلة ذهبت              يـا حسرة بقيت في القلب تحــرقـني

 تمـرُّ سـاعـات أيـامـي بلا نـدم            ولا بكـاء ولا خــــوف ولا حـزن

  ما أحلـم الله عـني حـين أمـهـلني           وقـد تمـاديتُ فـي ذنـب ويـسترنـي

إي والله يا عباد الله ، ما أحلم الله عنا !!

كم عصيناه ويسترنا ؟!! كم خالفنا أمره فما عاجلنا بعذابه ؟!!

 أظهر للناس الجميل ، وأخفى عنهم القبيح من سرائرنا . فاللهم رحمة من عندك تكفر بها ما سلف من ذنوبنا وخطايانا.

         

 
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=